جمعية الصداقة والتعاون اليمنية – تركيا

الجالية اليمنية في تركيا وجمعية الصداقة والتعاون اليمنية-تركيا يختتمان ملتقى نحن اليمانيون2 العائلي بمدينة يالوفا.
اختتمت الجالية اليمنية في تركيا بالشراكة مع جمعية الصداقة والتعاون اليمنية-تركيا مساء اليوم الأحد ملتقى نحن اليمانيون2 العائلي بمنتجع ريزوم السياحي بمدينة يالوفا التركية.
الملتقى الذي ضم أكثر 69 عائلة مشاركة يعد أول ملتقى عائلي لأبناء الجالية اليمنية في تركيا.
بدأ الملتقى في أول يوم بجولة سياحية لمدينة يالوفا التركية، وبعدها توجه المشاركين إلى منتجع ريزوم السياحي.
وفي مساء اليوم الأول أقيم حفل افتتاح الملتقى الذي تخلله العديد من الفقرات الفنية، وفي كلمة رئيس الملتقى د. أحمد العقبي رحب فيها بالعوائل المشاركة متمنياً لهم قضاء أوقات ممتعة في المنتجع وكذلك من خلال الاستفادة من الأنشطة والبرامج التي يحتويها الملتقى.
كما ألقى سعادة ملحق شؤن المغتربين بالسفارة اليمنية الأستاذ محمد الحامد كلمة السفارة اليمنية عبر من خلالها عن شكر البعثة الدبلوماسية لإدارة الملتقى واستعدادها لمساندة مثل هذه الأنشطة التي تخدم أبناء الجالية عموما.
في اليوم الثاني تم تقسيم المشاركين إلى ثلاث فئات، فئة المتزوجين وفئة الشباب وفئة الأطفال، وكل فئة أعد لها برنامج خاص يناسب تلك الفئة.
في مساء اليوم الثاني للملتقى احتفل المشاركين بزفة العرسان في أجواء يمنية تركية، تخللها العديد من الرقصات الشعبية اليمنية.
واختتم الملتقى يومه الثالث بورشة عمل حول التحديات التي تواجه الأسرة اليمنية في المهجر.
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *